c الأندية التربوية ~ ديداكتيك علوم الحياة والأرض الأندية التربوية

الأندية التربوية


الأندية التربوية

تقديم :
ارسى الميثاق الوطني للتربية والتكوين، ومرسوم النظام الأساسي الخاص، بمؤسسات التربية والتعليم العمومي، الإطار التشريعي والتنظيمي للانشطة المدرسية التي تشمل أنشطة التفتح ، وقدمت الدلائل والمذكرات المتعلقة بالحياة المدرسية ومفاهيم وتوجيهات ومقاربات لتفعيل هذه الانشطة، والتي تشمل احداث الأندية التربوية باعتبارها اطار اولية لتحقيق ذلك .
ولكن التفعيل الإجرائي لأندية في المؤسسات التعليمية لم يتحقق بالكيفية المرجوة إذا بقي متروكا لمبادرات المؤسسات وشركائها
حسب الإمكانات والإجتهادات، في ظل غياب خطة وطنية تستوفي اليات الأجرأة ومستلزمات التعميم على المستوى المحلي
ولإعطاء دفعة جديدة لإحداث الأندية التربوية بمختلف الأسلاك التعليمية، أعطى البرنامج الإستعجالي أهمية كبرى لهذه الألية في سياق المشروع المخصص لتحسين جودة الحياة المدرسية، على اعتبار ان إحداث الأندية التربوية يشكل الية لبلورة مقتضيات الميثاق والنصوص التشريعية والتنظيمية بكيفية اجرائية في المؤسسات التعليمية، ويساهم في بلورة " مدرسة النجاح"
وفي هذا السياق، وبغية تمكين الفاعلين التربويين بالمؤسسات التعليمية من أجرأة احداث الأندية لتحقيق الأهداف المرجوة، يأتي هذا الدليل ليدعم الإجتهاد بالمؤسسات وليوضح الرؤى والمفاهيم المتعلقة بأنشطة التفتح والأندية التربوية، ويحدد الصيغ والإجراءات المناسبة لإحداثها وهيكلتها وتنشيطها لدعم بلورة الإصلاح داخل المؤسسات .
بإسهام فاعل من المؤسسة والشركاء والمتعلمين، وكذا لييسر تعميم العمل بهذه الألية في مختلف الأسلاك التعليمية.
مفهوم الأندية التربوية :
النادي التربوي اطار تنظيمي ، وألية منهجية عملية لمزاولة نوع من أنشطة الحياة المدرسية التي تنظمها المؤسسة باسهام فاعل من المتعلمين .
ويتشكل النادي من مجموعة من المتعلمين من مستويات دراسية مختلفة ، تجمعهم صفة الميل المشترك لمجالات الأنشطة التي يشتغل عليها النادي، بحيث يقبلون على الإنخراط التلقائي والفعلي في انجازها ، تحت اشراف تربوي ، بما يتيح لهم تنمية مجموعة من الخبرات  والميول والقيم والكفايات التربوية، في جوء يسوده الشعور بالإنتماء وتقبل الإختلاف، والتطوع ، والمبارة ، والعمل الجماعي والتعاون والتضامن.
هو كذلم فضاء لتبادل وتعميق الخبرات والتعلمات وربطها بالواقع المحلي والاني:
أهدا الاندية التربوية
 تقوية الشعور بالإنتماء الى الجماعة والمؤسسة والمجتمع
دعم المبادرة الفردية، والتربية على العمل الجماعي
اذكاء روح التعلم التعاوني، والعمل الجماعي، والتثقيف بالنظراء (التربية بالأقران)
التربية على ابداء الرأي واحترام الرأي الاخر، وقبول الإختلاف
تنمية الشخصية والإتجاهات والقيم والكفايات
صقل الميول والمواهب وتعهدها بالرعاية والتهذيب
معالجة ظواهر الإختلاف والإنحراف ، وتنمية السلوكات والعلاقات السليمة
استثمار التعلمات في الحياة العملية، وتوظيفها في وضعيات اندماجية
التمرن على تحمل المسؤولية والممارسة الديمقراطية
تنمية مهارات التواصل رقيم الحوار وتبادل الأخذ والعطاء
تنمية قدرات التنظيم والتدبير والبرمجة والتقويم، ومهات العمل في المجموعات
تعزيز الإنفتاح على المحيط الخارجي





يقوم مفهوم النادي على جملة من المبادىء التي يمكن اجمالها فيما يلي:
الدور المركزي للمتعلمين في إحداث النادي وهيكلته وتدبير انشطته وتقويم اعماله
حرية اختيار الانشطة التي تستجيب للحاجات والميول
تنوع انشطة النادي بكيفية تستجيب لتنوع الحاجات والميول والمواهب والتطلعات
حرية الإنخراط في النادي بغض النظر عن الإنتماء لقسم أو مستوى معين، ووجوب الإنضباط لنظامه وميثاقه.
النادي فضاء مشترك بين المعنيين به والمنخرطين فيه يتم تدبيره وتنشيطه وفق مقاربة تشاركية لتوزيع الادوار والمسؤوليات والمهام القابلة للتعديل .
أنشطة الأندية التربوية ومجالاتها :
ترتبط أنشطة الأندية التربوية بمفهوم التفتح العقلي والوجداني والسلوكي ، واكتشاف الميول والقدرات والمواهب وتعهدها بالرعاية والتهذيب.
تتنوع هذه الانشطة بتنوع مجالات التفتح الثقافي والفني والإجتماعي والرياضي والعلمي والإعلامي والمهني... وبتنوع اجتهادات المؤسسة وشركائها اللإستجابة لتنوع ميول المتعلمين ومواهبهم وتطلعاتهم (راجع دليل الحياة المدرسية 2008)
تنتفح هذه الأنشطة على المواد الدراسية والمتنوعة وعلى الحياة الإجتماعية والإقتصادية والفنية والثقافية والعلمية والرياضية وغيرها.
تعتمد هذه الأنشطة وضعيات تمكن المتعلم من الإستكشاف والتجريب والإستنتاج والممارسة العملية، وتتيح له مجالا واسعا للمبادرة والإختيار
مجال التفتاح العلمي والتكنولوجي والمهني :
مجال جامع الأنشطة:
             التفتح العلمي في الصحة ، والبيئة والتنمية المستدامة، والعلوم الفيزايائية والكيمياء وعلوم الحياة والأرضص
              التفتح التكنولوجي في تطبيقات العلوم ، والتكنولوجيا، والإعااميات
             التفتح المهني في الإنتاحح على المهن والقطكاعات والإقتصادية والمشاريع الشخصةية والمتععلامين
مجال التفتح الثقافي والإجتماعي والرياضي
مجال جامع الأنشطة
التفتح الثقافي واللغوي والفني والإعلامي في المسرح، والفنون التشكيلية، والموسيقى ، والتراث والصحافة
التفتح الإجتماعي في مجال المواطنة، والسلوك المدني، وحقوق الطفل والمرأة ، والشأن المحلي والاعمال الإجتماعية
التفتح الرياضي في الألعاب الرياضية المتنوعة
أنواع الأندية التربوية من حيث موضوع الأشتغال ووسائطه :
الاندية الموضوعاتية :
هي الأندية التي يلغب عليها الأشتغال على مجال معين، كحقوق الإنسان ، أو الصحة أو البيئة أو العلوم أو الأداب أو الفنون أو الرياضة على غرار المجالات العام، مثل الوقاية من الأمراض او البستنة او الإلكترونية أو القصة او الرسم أو التلوث أو الشطرنج أو كرة اليد.
وهي في اشتغالها على المجال العام او الموضوع الخاص  تستعين بأليات ووسائط وطرائق متنوعة تشمل وسائط الإعلام والتواصل والورشات والأبحاث والندوات والصحافة وغيرها.
اندية الأليات
هي الاندية التي تركز على وسائط الأشتغال وتقنياته، ولا تخصص في مجال او موضوع معين، ولكنها تعالج مجالات وموضوعات مستعرضة ، مثل الإذاعة المدرسية والصحافة والمسرح وتكنولوجيا الإعلام والإتصال
تعتمد  الأندية الموضوعاتية، في إطار تفعيل أنشطتها، الأشتغال بالوسائط والأليات السابقة ذكرها –الأذاعة، الصحافة، تكنولوجيا  الأعلام والإتصال والمسرح) غير أنه من المستحسن ان يتم التنسيق القبلي مع اندية الوسائط في حال وجودها بالمؤسسة
لإختيار مواضيع مشتركة تتماشى والأهداف المسطرة في برامج عمل كل ناد على حدة
الهيكلة العامة للاندية التربوية :
المجلس التربوي / لجنة التنسيق تحت اشراف
المجلس التربوي
المنشط / مساعد المنشط/ منسقو اللجان الوظيفية
منسق اللجنة/ مساعد المنسق/ منسقو فرق العمل
منسق الفريق/ مساعد المنسق / باقي الأعضاء المنخرطين 
الإشارف التربوي
المكتب المسير
اللجان الوظيفية
فرق العمل
أهم اختصاصات هياكل الأندية التربوية
المكتب المسير:
يتولى المكتب المسير التدبير التربوي والمادي لشؤون النادي، ووضع برنامج لأنشطته ، ويعمل على تتبع تنفيذه وينسق عمل اللجان الوظيفية
اللجان الوظيفية
تعمل اللجان الوظيفية على ترجمة البرنامج الدوري لأنشطة النادي الى مخططات عمل دقيقة، وتسهر على تتبع تنفيذها
فرق العمل :
تتكلف فرق العمل بتنفيذ مخططات العمل

7- صيغ  احداث الأندية التربوية :
الصيغة الأولى: صيغة النادي الوحيد
يتم احداث ناد وحيد بالمؤسسة تحت الإشراف التربوي المباشر للمجلس التربوي، وينضوي تحته مجموع الأندية الفرعية على شكل لجان وظيفية:
الصيغة الثانية: صيغة الناديين
يتم احداث ناديين اثنين جامعين بالمؤسسة ، نادي التفتح العلمي والتكنولوجي والمهني، ونادي التفتح الثقافي والإجتماعي والرياضي وينضوي تحت كل ناد مجموع الأندية الفرعية حسب أنشطتها الموضوعاتية .

وفي هذه الحالة، تشكل لجنة خاصة تحت الإشراف المباشر للمجلس التربوي تتولى التنسيق بين هذين الناديين
الصيغة الثالثة : صيغة تعدد الأندية :
تتراك الحرية للمؤسسات في احداث الأندية التربوية بالعدد الذي تراه مناسبا بحيث لايسمح بإحداث اندية متعددة في نفس المجال ( ناد واحد للمسرح المدرسي مثلا) وتشكل في هذه الحالة كذلك لجنة التنسيق فيما بين هاته الاندية ، تعمل تحت الإشراف المباشر للمجلس التربوي
المرحلة الأولى : الإخبار:
تحدد الإدارة ، بتنسق مع المجلس التربوي ومجلس التدبير الصيغة التي ستعتمدها لإحدالث الاندية (صيغة النادي الوحيد/ صيغة الناديين/ صيغة تعدد الاندية)
تقوم الإدارة في بداية السنة، وبتنسيق مع المجلس التربوي، بتحديد مجالات الانشطة ذات الأولوية بناء على الإستشارات والإمكانات
تعلن الإدارة لعموم المتعلمين والاطر العاملة بالمؤسسة عن عزم هذه الأخيرة احداث اندية تربوية حسب الصيغ والمجالات المحددة، مع ترك الحرية للمعنيين لاقتراح مجالات اخرى تتناسب وميولاتها واهتماماتهم
تنظم الإدارة اجتماعا بحضور كافة العاملين بالمؤسسة لتقديم وتداريس تدابير احداث وتفعيل الاندية التربوية
تحدد الإدارة الشروط العامة لأحداث الأندية ، والمسطرة المعمول بها، وكذا أجال تقديم المقترحات في هذا الشان، وتضعها رهن إشارة الفئات المعنية
المرحلة الثانية : اعتماد الأندية :
تتلقى ادارة المؤسسة، الى غاية الأجل الذي تحدده ، مقترحات الأندية التربوية المراد احداثها، والمقدمة بمبادرة من المتعلمين ، أو من الأطر التربوية او الإدارية ، على شكل بطاقات تقنية ، أو مشاريع متكاملة
 تتم دراسة هذه المقترحات بتنسيق من مجلس التدبير والمجلس التربوي
في حالة غياب مبادرة ، تحدث الإدارة أندية حسب الصيغ والمجالات المحددة .
تعمل الإدارة بعد ذلك، بتنسيق من المجلس التربوي على تحديد الأندية  المعتمدة، واختيار منسقيها من بين أطر المؤسسة ممن تتوفر فيهم الشروط المناسبة للإشراف على هذه الأندية وتأطير انشطتها:
تعلن الإدارة بتشاور مع مجلس التدبير والمجلس التربوي، عن فتح طلبات الترشح لتنسيق كل ناد من الأندية المزمع احداثها
تحدد معايير الترشح لتنسيق الأندية اساسا في الإستعداد والكفاية والتجربة والألتزام بتقديم عناصر خطة عمل لتفعيل الانشطة .
المرحلة الثالثة: تشكيل وهيكلة الأندية :
يفتح الإنخراط في كل ناد على حدة، حسب الشروط المنظمة لإنخراط فيه، وفي وجه المتعلمين من مختلف المستويات التعليمية بالمؤسسة
يعقد منخرطو كل ناد على حدة، داخل الفترة التي تحددها الإدارة جمعا عاما لإنتخاب اعضاء المكتب المسير بطريقة ديموقراطية
يتولى الأعضاء المنتخبون فيما بينهم تشكيل المكتب المسير بطريقة ديموقراطية ، من خلال تحديد منشطه ومساعده، ومنسقي اللجان  الوظيفية
كما يتم، في هذا الجمع العام كذلك، تعيين مساعدي منسقي اللجان الوظيفية، وكذا تشكيل فرق العمل وتعيين منسقيها ومساعديهم
المرحلة الرابعة : تشكيل لجنة التنسيق
* في حالة تعدد الأندية بالمؤسسة، تشكل لجنة تضم  جميع المشرفين على الاندية التربوية بها، وتتولى التنسيق فيما بين هذه الأندية، وفيما بينها وبين باقي مكونات المجتمع المدرسي في إطار المجلس التربوي
المرحلة الخامسة: اخبار المصالح الإقليمية والجهوية والمركزية :
* تقوم المؤسسة بإخبار المصالح الإقليمية بواسطة رسالة مرفقة بنسخ من محضر التأسيس .كما تقوم هذه المصالح بإخبار الأكاديميات بجميع الإحداثات على مستوى المؤسسات التابعة لها، والتي تعمل بدورها على إخبار المصالح المركزية المعنية، وذلك حتى يتسنى لمختلف هذه المصالح تتبع اعمال هذه الأندية، وبرمجة الدعم للازم لها على مختلف المستويات


أنشرها:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الأكثر قراءة

آخر الأخبار

responsive Google

أحدث المواضيع

تابعنا على الفايسبوك



صفحتنا على الفيسبوك


إنضم إلينا على الفايسبوك ليصلك كل جديد

rue">